تدشين محطة الظفرة للطاقة الشمسية الكهروضوئية بقدرة 2 جيجا واط في الإمارات العربية المتحدة

أعلنت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” يوم الخميس الماضي عن تدشين محطة الظفرة للطاقة الشمسية الكهروضوئية، التي تبلغ قدرتها الإنتاجية 2 جيجا واط، والتي تعد أكبر محطة طاقة شمسية في موقع واحد على مستوى العالم.

تقع محطة الظفرة للطاقة الشمسية، التي أنشئت من مرحلة واحدة، على بعد 35 كيلومتراً من مدينة أبوظبي، وتسهم في تزويد حوالي 200 ألف منزل بالكهرباء وتفادي إطلاق 2.4 مليون طن من الانبعاثات الكربونية سنوياً. وقد شيّد المشروع في موقع يمتد على مساحة 20 كيلومتراً مربعاً، وساهم في توفير 4500 فرصة عمل خلال مرحلة الإنشاء. وتضم المحطة قرابة 4 ملايين لوح شمسي ثنائية الوجه، وهي تقنية مبتكرة تتيح إنتاج طاقة كهربائية بكفاءة أكبر عبر التقاط الإشعاع الشمسي بواسطة وجهي الألواح الشمسية الأمامي والخلفي. وقامت بإنشاء مشروع محطة الظفرة شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” إلى جانب شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة)، وشركة “اي دي إف رينوبلز”، وشركة “جينكو باور”، بالتعاون مع شركة مياه وكهرباء الإمارات.

 

ومن الجدير بالذكر، بأن مشروع محطة الظفرة للطاقة الشمسية الكهروضوئية التي تم التخطيط لها وشراء إنتاجها من قبل شركة مياه وكهرباء الإمارات قد حقق رقماً قياسياً من حيث سعر التكلفة لمشاريع الطاقة الشمسية على مستوى المرافق، فقد قدم المشروع بداية إحدى أكثر التعرفات تنافسية للطاقة الشمسية، بلغت 4.97 فلساً إماراتياً لكل كيلوواط/‏‏ساعة (1.35 سنتاً أمريكياً لكل كيلوواط/‏‏ ساعة)، ومن ثمَّ تحسنت هذه التعرفة بعد إنجاز صفقة تمويل المشروع لتصبح 4.85 فلساً إماراتياً لكل كيلوواط/ساعة (1.32 سنتاً أمريكياً لكل كيلوواط/ ساعة).

 

تمتلك شركة “طاقة” تمتلك 40% من الحصص في محطة الظفرة للطاقة الشمسية، في حين تبلغ حصة كلٍّ من “مصدر“، و”إي دي إف رينوبلز“، و”جينكو باور” 20% لكل منهم. وستقوم المحطة بتزويد شركة مياه وكهرباء الإمارات بالكهرباء وفقاً لاتفاقية شراء الطاقة الموقعة في عام 2020.

المصدر: موقع شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر”

شاهد أيضاً

شراكة بين قطر للطاقة و”توتال للطاقات” لإطلاق مشروع طاقة شمسية ضخم في لبنان

أبدى تحالف يضم شركتي قطر للطاقة و”توتال للطاقات” اهتمامه بتطوير مشروع طاقة شمسية كهروضوئية بقدرة …

error: Content is protected !!